سياسة

البرلماني كريمين يفنذ اشاعة عزله ويقول “لي دار الذنب يستاهل العقوبة”

انتشر مند صباح امس الاربعاء، خبر عزل البرلماني الاستقلالي محمد كريمين ورئيس جماعة بوزنيقة، كالنار في الهشيم.

اذ تداول الخبر بقوة على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك ومقاهي اقليم بنسلمان ، في غياب اي مصدر رسمي، الامر الذي دفع موقع علاش بريس الاخباري الى الاتصال بالبرلماني امحمد كريمين وسؤاله حول الموضوع، حيث اكد انه سمع هو الاخر مثل جميع المواطنين، 

واستغرب امحمد كريمين، من اشاعة هذا الخبر وفي هذا التوقيت، مؤكدا انه بصفته الشخصية ولا المعنوية ممثلة في جماعة بوزنيقة لم يتوصل باي وثيقة تدخل في اطار المادة 65، وان اي مبادرة عزل لابد لها ان تمر عبر القنوات القضائية حسب ما جاء به مضمون القانون التنظيمي 113.14.

واضاف امحمد كريمين، انه يؤدي مسؤوليته بامانة، وان اتضح وانه قد ارتكب اي خطأ موجب للعزل، فانه مستعد لتحمل مسؤوليته الكاملة في الموضوع جيث قال “لي دار الذنب يستاهل العقوبة”.

هذا ويشار ان مجموعة من الصفحات روجت لخبر عزل امحمد كريمين من قبل مصالح وزارة الداخلية من دون ان توضح طبيعة الخروقات ولا ان كانت مسطرة العزل قد سلكت قنواتها الرسمية عبر القضاء.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
إغلاق
إغلاق