جهات

الجيش المغربي ينهي انهاء حياة قائد عسكري بارز ب”البوليساريو”برفقة جنود اخرين بواسطة “درون” وانطلاق عملية بناء حزام أمني جديد بتويزكي

لقي قائد عسكري بارز بالجبهة الانفصالية، مصرعه، جراء هجوم للجيش المغربي بواسطة طائرة دون طيار.

وحسب ما نقلته وسائل إعلام اسبانية، فتعود تفاصيل الواقعة، الى سيارة رباعية الدفع تابعة للجبهة، كانت تسير بالقرب من الجدار الأمني بمنطقة كليبات الفول.

وأضافت ذات المصادر، أن رد الجيش المغربي على مرور السيارة قرب الجدار الأمني، جاء بسرعة عبر هجوم بواسطة طائرة مسيرة أسفرت عن مصرع القائد العسكري الانفصالي على الفور.

واعتبرت المصادر ذاتها، أن وفاة القائد العسكري بالبوليساريو، يعد خسارة كبيرة للجبهة الوهمية التي تتكتم إلى حدود الساعة عن الخبر.

كما نشر منتدى “فار-ماروك” (صفحة غير رسمية للقوات المسلحة المغربية على الفايسبوك) شريط فيديو يكشف تفاصيل بناء الجيش لحزام أمني مغربي جديد ب تويزكي شمال الصحراء المغربية.

وقامت وحدات تابعة للجيش المغربي بعد نجاح عملية عملية “الگرگرات”، في بناء جدار دفاعي يمتد على طول 50 كيلومتر بمنطقة تويزگي جنوب أقا و جبال الورقزيز.

الجدار الجديد سد الطريق على ميليشيات البوليساريو والجماعات اللي كتنشط ف التهريب والحريك باتجاه الحدود الجزائرية شرقا باتجاه منطقة “المحبس” المحاذية لولاية تندوف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: