سياسة

القندريسي يثمن اختيار امبارك عفيري لمنصب الجهة ويدعو الاحزاب للكف عن خطبته

أكد أحمد هزيل الملقب بالقندريسي، تشبته بحزب الاستقلال وانه لن يغير وجهته لاي حزب أخر، مفندا الشائعات التي تقول انه سيرحل بعدما تم تزكية امبارك عفيري كمرشح للجهة لحزب الاستقلال.

وقال القندريسي في تصريح حصري لموقع علاس بريس، ان القيادة الاستقلالية تواصلت معه خلال استقبال قيدوم مرشحي اقليم ابن سليمان، امبارك عفيري، وتم التشاور معه بخصوص منح تزكية الترشح للجهة للعفيري، الامر الذي وافق عليه على الفور ومن دون تردد.

مؤكدا على ان الرجل واحد من السياسين الكبار بالاقليم والمملكة الذين ترفع لهم القبعة سواء من ناحية الرصيد السياسي او الفكري او العملي، وان تزكيته لمنصب الجهة هو اختيار أكثر من صائب، وانه لا مشكل لديه بعد ان كان هو المرشح للمنصب.

مضيفا على ان الحزب لحمة واحدة وان على كل واحد ان يساهم من داخله حسب موقعه. وان المنصب تكليف وليس تشريف.

وختم احمد هزيل “القندريسي”، بدعوة الاحزاب الى الكف عن الاتصال به و”خطبته” كما قال، مؤكدا ان وثق عقد زواجه بحزب الاستقلال وانه لن يغير وجهته الى اي حزب أخر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: