مجتمع

الموت يخطف البطل بلقايد زوج الفنانة نعيمة سميح بالمنصورية

يجرى تشييع جثمان البطل مصطفى بلقايد زوج الفنانة نعيمة سميح واحد مؤسسي الدراجة المغربية وأول من ارتقى بالرياضة والأغنية المغربية، الثرى اليوم الأربعاء بمقبرة الولي الصالح سيدي محمد بن سليمان، بعد معاناة طويلة مع المرض.

وستعرف جنازة الفقيد بلكايد حضورا كبيرا لتشييع جثمانه إلى مثواه الأخير، اعترافا بما أسداه للحركة الرياضية والفنية.

هذا ويشار ان المرحوم  كان من بين الأسماء البارزة في تاريخ رياضة الدراجة المغربية ابتداء من سنة 1959 وحتى نهاية الستينات. شارك في عدة تظاهرات وطنية، ومثل المغرب في لقاءات وسباقات دولية. من بينها المشاركة الرائدة له في الألعاب العربية لسنة 1961 بالدار البيضاء، والتي توج بطلا لها. إضافة إلى تتويجه بعدة ألقاب و طنية مغاربية و دولية أخرى. كما أهدى لبلده المغرب ميدالية نحاسية خلال مشاركته في ألعاب البحر الأبيض لسنة 1963 بمدينة نابولي الإيطالية. و كانت أول ميدالية ينعم بها المغرب في تاريخ رياضة الدراجات. وهو الحدث الذي اقترن حينها بميلاد الملك محمد السادس. كما حاز على ميداليتين نحاسيتين في نفس الدورة…

وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم طاقم جريدة علاش بريس بأجر التعازي لابنه شمس والى الفنانة نعيمة سميح.

وإن لله وإن إليه راجعون

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: