أخبارإفريقيابلاغاتجهاتدوليسياسةمجتمع

بيان صادر في ختام وقفة مدينة السمارة موقع من طرف 250 شخصية صحراوية

في ختام الوقفة بمدينة السمارة للتنديد بـ”الاعتداء الإرهابي الشنيع” الذي استهدف المدينة، التي نظمها السكان، يومه الأحد ، يتقدمهم منتخبون وشيوخ وأعيان المدينة، تلي بيانا،وقعه 250 شخصية صحراوية ،أعربوا فيه عن استنكارهم لـ”جريمة وحشية وشنيعة استهدفت المدنيين العزل، ليلا”، شاجبين “مناورة جبانة يائسة تهدف للمس بالوحدة الترابية للمملكة”.

كما نددوا بمناورات خصوم الوحدة الترابية للممكلة الهادفة إلى “التشويش على الجهود الأممية والدولية لإيجاد حل نهائي للنزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، على أساس مخطط الحكم الذاتي”.

ودعا المشاركون في هذا التجمع المجتمع الدولي إلى “التدخل العاجل لإدانة المعتدين، والتحرك بصرامة ضد أولئك الذين يرغبون في المس بالوحدة الترابية للمملكة”، معبرين عن “تجندهم التام وراء الملك محمد السادس، رمز وحدة المملكة وضامن استقرارها”.

 

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!