أخبارأنشطة ملكيةإقتصادجهاتحوادثمجتمع

تفاصيل القبض على عصابة عين تيزغة

أحالت عناصر المركز الترابي، بسرية درك ابن سليمان، صباح أول أمس (الاثنين)، أربعة أشخاص على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، بجناية تكوين عصابة متخصصة في السرقات تحت وطأة التهديد بالسلاح الأبيض.
وحسب مصادر «الصباح» فإن المتهمين الأربعة، تتراوح أعمارهم بين 19 سنة و25 ، أحدهم من ذوي السوابق، حيث سبق وأن صدر في حقه حكم قضائي بعد تورطه في حيازة واستهلاك المخدرات. وقام الجناة الأحد قبل الماضي، بالهجوم على حافلة زوار من الدار البيضاء حلت بمنتجع عين لقصب السياحي، وعرضوا فتاتين وسائق الحافلة للسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض، إذ استولوا أربعة هواتف محمولة، ومبالغ مالية كانت في حوزة الضحايا قبل أن يفروا الى وجهة مجهولة مستغلين وعورة المنطقة الجبلية.
وأضافت المصادر ذاتها، أن الأبحاث والتحقيقات الاولية التي قامت بها مصالح الدرك مكنت من التعرف على أحد المتهمين ويتعلق الأمر ب(ع.ل) البالغ من العمر 19 سنة، حيث سيتم اعتقاله بمنزل والده صباح السبت الماضي بدوار بني عيسى بالجماعة القروية عين تيزغة، وأسفر الاستماع إليه عن اعترافه بالمنسوب إليه وذكر جميع شركائه في القضية.
وزادت المصادر ذاتها، أن مصالح المركز الترابي استنفرت مجموعة من العناصر وألقت القبض على المتهمين تباعا ويتعلق الامر بكل من (أ.ح 25 سنة)، و(أ.أ 21 سنة)، و(أ.ل 25 سنة). ليتم اقتيادهم الى مقر سرية ابن سليمان حيث تم وضعهم رهن تدابير الحراسة النظرية التي تم فيها الاستماع إليهم في محاضر رسمية اعترفوا فيها بالمنسوب إليهم جملة وتفصيلا بناء على تعليمات النيابة العامة. وبناء على هذه الاعترافات، استدعت عناصر الدرك الضحايا إلى مقر السرية، إذ أثناء عرض المتهمين تعرف الضحايا عليهم، وأكدوا أنهم من عرضوهم للسرقة، وشددوا على متابعتهم قضائيا.
وبعد تعميق البحث مع أفراد العصابة، أحيلوا على النيابة العامة المختصة، التي أمرت بإيداعهم سجن عكاشة، إلى حين عرضهم على غرفة الجنايات الابتدائية، لمحاكمتهم وفق المنسوب إليهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: