خطير .. اعتقال ستيني ببوزنيقة من اجل اغتصاب فتاة معاقة ذهنيا

احالت عناصر المركز الترابي بسرية درك بوزنيقة، نهاية الأسبوع الماضي، على انظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، مسن في عقده السادس، من اجل تهم استدراج وهتك عرض واغتصاب فتاة من ذوي الاحتياجات الخاصة، بأحد دواوير جماعة بوزنيقة التابعة للنفوذ الترابي لإقليم بن سليمان.

وأوردت مصادر عليمة لعلاش بريس، ان المصالح الدركية اعتقلت المشتبه فيه بناء على تعليمات النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية ببنسليمان، التي توصلت بشكاية من اسرة الفتاة التي كانت مؤازرة بجمعية حقوقية، كشفت فيها على الفضيحة التي هزت ضواحي بوزنيقة، وكشف اطوارها جد الضحية.

وتفجر ملف القضية يوم 08 من شهر يوليوز الجاري، حيث ذهب جد الضحية الى المسجد من اجل أداء صلاة العصر تاركا الضحية جالسة امام باب المنزل، واثناء عودته لم يجده في مكانها ما دفع به الى البحث عنها والمناداة عليها، قبل ان يلمحها وبالقرب منها المشتبه فيه متلبسا بالاعتداء جنسيا عليها، حيث حاول الفرار من مسرح الجريمة، غير ان جد الضحية صرخ في وجه انه سيتوجه مباشرة الى الدرك وان ابنته قادرة على سرد ما وقع لها، لحظتها عاد الشيخ المعتدي ادراجه وشرع في التوسل الى اب الضحية لمسامحته وعدم إشاعة الخبر بين سكان الدوار خصوصا وانه معروف بممارسته السياسة داخل حزب ديني وتبعه الى غاية باب منزله.

وحسب رواية الاسرة والجد، فان الفتاة التي تعاني من مرض نفسي توحدي ويستعصي عليها الكلام بسهول، حضرت للمنزل اثناء الواقعة في حالة صعبة ممزقة الثياب، وتحمل جروح على مستوى العنق والصدر، نتيجة لمقاومتها لشهوانية المسن المغتصب. كما كشفت الفتاة المغتصبة للاسرة خوفها الشديد من المغتصب كونه كان يهددها بالذبح ان كشفت السر، مرددة عبارة “عمي غيدير ليا شووخ” في اشارة الى الذبح بالسكين.

وصرح جد الضحية ان المسن المغتصب والذي سبق له زيارة مقام الرسول صلى الله عليه وسلم كان دائما يستدرجها عبر دعوتها للعب في منزله، وان الاسرة سلكت طريق القانون عبر وضع شكاية في الموضوع، ضمت اليها شهادة طبية تفيد بتعرض الفتاة التي تعاني أيضا من خلل عقلي الى الاغتصاب المتكرر.

وفور توصل المصالح الدركية بالشكاية وتعليمات النيابة العامة، عمدت على نقل الضحية صوب مستشفى الطب الشرعي الرحمة بالدار البيضاء، حيث جرى اخضاعها لفحص شرعي، اثبت اغتصابها وهتك عرضها عبر ممارسات جنسية متكررة. حيث بمجرد توصل مصالح الدرك بالتقرير الطبي، تم اعتقال المتهم واقتياده الى مقر سرية درك بوزنيقة، حيث جرى اخضاعه للتدابير الحراسة النظرية التي تم فيها الاستماع اليه في محضر رسمي، اعترف فيه بالمنسوب اليه جملة وتفصيلا.

وأشارت المصادر ذاتها، انه فور تقديم المعني بالأمر امام النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، تمت احالته امام قاضي التحقيق الذي قام بإيداعه خلف قضبان السجن المحلي عكاشة بالدار البيضاء، في انتظار بدء إجراءات البحث التمهيدي والتفصيلي في انتظار عرضه على جلسات المحاكمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: