أخبارجهاترأيمجتمع

سلسلة رقم ١ من المقالات القصيرة عن عدة ظواهر ببنسليمان للاستاد مصطفى العسال

كثيرا ما نصادف قطعانا من اﻷغنام و حميرا و بغالا تتجول في المدينة بكل حرية و ترعى كل ما تصادفه من نباتات و ورود حدائق صرف عليها الكثير من المال العام و قشور الخضر التي تبحث عنها في حاويات الازبال فتبعثر النفايات و تشتتها في ازقة و شوارع المدينة متسببة في تشويه المنظر و زيادة العبء على عمال النظافة .

لذا فالمرجو من أصحاب هذه الحيوانات أن يتحملوا مسؤوليتهم في تغذيتها و احكام ربطها ﻹبقائها بعيدة عن أزقة و شوارع المدينة .

و المرجو كذلك من السلطات و خاصة المجلس البلدي أن تقتاد كل حيوان اهمل صاحبه الاعتناء به الى المحجز البلدي حتى يؤدي ذعيرة لاسترجاعها كردع و عقاب على هذا اﻹهمال.

بنسليمان مدينة جميلة و نريدها اجمل .

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!