حوادث

وفاة عنصر شاب دركي  تابع لمركز دار ولد زيدوح بالمستشفى العسكري بالرباط والحزن يخيم على أسرته وأسرة الدرك الملكي بجهة بني ملال خنيفرة”

علاش بريس – رضوان فتاح

توصلت جريدة ” علاش بريس ” من مصادر مقربة أن دركيا شابا توفي صباح اليوم الإثنين داخل قسم الإنعاش بالمستشفى العسكري بالرباط ، متأثرا بحروقه البليغة التي أصيب بها منذ أسابيع بمسكنه .

وكان الدركي الضحية قد تعرض لحريق داخل سكنه الوظيفي بدار ولد زيدوح باقليم الفقيه بن صالح ، حيث اشتعلت بجسده النيران ، وجرى نقله إلى مستعجلات المستسفى الجهوي ببني ملال ، ونظرا لحروقه البليغة نُقل إلى المستشفى العسكري بالرباط لتلقي العلاجات الضرورية .

إلا أن الروح أرجعت إلى بارئها صبيحة اليوم ، الخبر الذي نزل كالصاعقة على زملاء العمل بدار ولد زيدوح وسرية الفقيه بن صالح والقيادة الجهوية للدرك الملكي بني ملال خنيفرة ، نظرا لسلوك الشاب الدركي الملتزم والمهني وعلاقته الجيدة بزملاءه وقيادته ، كما صدم على وقع الخبر ساكنة دار ولد زيدوح الذين عهدوا بالدركي سلوكا عسكريا ومهنيا يشهد به ، وإنا لله وإنا إليه راجعون

وبهذا المصاب الجلل نتقدم بأحر التعازي والمواساة إلى أسرة الدرك وإلى عائلة الراحل ، سائلين من المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وينعم عليه بعفوه ورضوانه وأن يرزق زملاءه وأصدقاءه وأهله الصبر والسلوان .

وإنا لله وإنا إليه راجعون

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق